منتديات مسك وريحان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم

منتديات مسك وريحان.

اجتماعي، تربوي، ترفيهي
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 روسيا مستعدة لإقامة مؤتمر دولي حول سورية في أي مكان يناسب المشاركين فيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin



عدد المساهمات : 1643
وسام ذهبي : 7
تاريخ التسجيل : 02/01/2010

مُساهمةموضوع: روسيا مستعدة لإقامة مؤتمر دولي حول سورية في أي مكان يناسب المشاركين فيه   الأربعاء يونيو 13, 2012 7:37 pm



أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف استعداد بلاده لإقامة مؤتمر دولي حول سورية في أي مكان يناسب الأطراف التي ستشارك فيه.



وشدد لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني علي أكبر صالحي على تطابق الموقفين الروسي والإيراني تجاه حل الأزمة السورية وضرورة مشاركة كل اللاعبين الدوليين في المؤتمر الدولي المقترح الذي سيكون هدفه الأساسي دعم تنفيذ خطة كوفي عنان مبعوث الامم المتحدة الى سورية بشكل كامل داعيا جميع الأطراف الدولية الى استخدام جميع أدواتها وإمكانياتها للدفع باتجاه الحل داخل سورية والضغط على كل الأطراف للجلوس على طاولة المفاوضات.



وقال وزير الخارجية الروسي: إن "سورية هي محور الاستقرار في المنطقة" مؤكدا حرص بلاده على وحدة سورية واستقرارها ولاسيما أنها دولة متنوعة ومتعددة القوميات ولديها وضع معقد. وأضاف لافروف.. "قبل أيام استهدفت عدة هجمات مدارس ومؤسسات إدارية في سورية وكل أعمال العنف يجب أن تتوقف في سورية ولكن إذا كان هناك إجماع دولي للالتفاف حول خطة عنان وانجاحها فنحن نعتقد وأقولها بكل صراحة إن كل طرف في الأزمة والقضية السورية يجب أن يكون مسؤولا عما يفعل".



وحذر لافروف من اتجاه بعض الأطراف لإجراء سيناريوهات أو تطبيق النموذج الليبي في سورية مشيرا الى انه ما زال للموضوع الليبي تداعيات ومضاعفات كثيرة لم تتخلص منها ليبيا ولا المنطقة المحيطة بها والأطراف الدولية تعاني أيضا من هذه القضية.



ولفت لافروف.. إلى انه ما زال هناك أحد المواطنين الروس تم اعتقاله في ليبيا مع وجود حصانة والقرارات الدولية معتبرا أن مجلس الأمن يجب أن يكون له ردة فعل على هذا الحادث.



وأكد لافروف أن البعض يقولون انهم يقدمون دعمهم لخطة عنان ولكن بنفس الوقت يقولون أيضا إن الخطة ستواجه الفشل محذرا من المساعي التي تريد إفشال هذه الخطة وقال "يجب أن تكون تصريحاتنا مطابقة لأعمالنا ولذلك نحن نعتزم إجراء مؤتمر دولي لإيجاد حل للوضع السوري وندعو كل الأطراف لكي يدعموا ويؤيدوا خطة عنان ويساعدوا على تنفيذها".



وردا على تصريحات وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون حول تسليم روسيا لمروحيات حربية إلى سورية قال لافروف: "إن كل الاتفاقيات التي ننفذها مع الجانب السوري تعود إلى الأسلحة الدفاعية والمعدات الدفاعية ولا تتعارض مع القانون الدولي ولم نعط ولم نمنح سورية أي أسلحة تخالف القوانين الدولية لكن الولايات المتحدة ترسل الأسلحة بمختلف معداتها إلى المسلحين في سورية".



من جهة أخرى أشار لافروف الى أنه بحث مع صالحي عددا من القضايا الإقليمية ولاسيما القضية الفلسطينية التي وصلت اليوم إلى ذروتها وتحتاج إلى حل سريع إضافة إلى بحث العلاقات الثنائية وخاصة التجارية وامكانية رفع مستوى التبادل إلى اكثر من ثلاثة مليارات دولار.



وقال لافروف: ناقشنا في اجتماعاتنا ومحادثاتنا اليوم موضوع محادثات خمسة زائد واحد مع ايران في موسكو معتبرا أن الجانب الإيراني يرغب بإجراء محادثات بناءة وترسل إلى الحل بشأن البرنامج النووي الإيراني.



وحول الحظر الأوروبي أحادي الجانب أكد لافروف معارضة موسكو مثل هذا النوع من الحظر من أي طرف كان ضد إيران أو ضد أي دولة أخرى لان هذا من شأنه الاضرار بالأمن العالمي برمته.



من جانبه جدد وزير الخارجية الإيراني تأكيده أن الموضوع السوري يجب أن يتم حله داخليا ولكننا للأسف نشهد أن أطرافا يدعمون المعارضة السورية ويرسلون قوات من خارج سورية ومليشيات ولا يسمحون للدولة السورية أن تجري إصلاحات يريدها الرئيس السوري ووعد بها وبعض هذه الإصلاحات تم تنفيذها مثل الدستور الجديد وإجراء انتخابات مجلس الشعب.



وشدد صالحي على أنه يجب أن تعطى لسورية ولحكومتها الفرص لتطبيق الوعود التي اطلقتها تجاه إصلاح الأمور التي يطالب بها الشعب السوري مشيرا الى ان هناك اطرافا يريدون تضييع مثل هذه الفرص وإهدارها.



وأعرب صالحي عن أمله في إطار المقترح الروسي إيجاد مؤتمر دولي حول سورية من الدول التي تشارك في هذا المؤتمر في أن تنسجم وتنسق موافقها لإيجاد حل يخرج سورية من أزمتها بشكل سلمي مؤكدا التطابق في وجهات النظر بين طهران وموسكو بشأن الموضوع السوري.



وقال وزير الخارجية الايراني نحن نطالب ونتطلع إلى إيقاف نزيف الدم في سورية ونرجو من الاخرين أن يوفروا الفرص لهذا وألا يدعوا الأزمة السورية تستمر ونزيف الدم في هذا البلد لأن هذا يخالف حتى المواقف المعلنة من قبلهم مشددا على ان الذين يقولون إنهم يريدون الأمن للشعب السوري يرسلون الأسلحة ويدعمون المعارضة المسلحة هناك وهذا يخالف حتى المزاعم التي يطلقونها.



من جانب آخر أشار صالحي الى أن هناك اتفاقات تم التوصل إليها بشأن محادثات موسكو حول الملف الايراني معربا عن تفاؤله بشان نتائج المحادثات بين ايران ومجموعة خمسة زائد واحد.



المصدر: سانا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mesk-wa-raihane.ahlamontada.net
 
روسيا مستعدة لإقامة مؤتمر دولي حول سورية في أي مكان يناسب المشاركين فيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مسك وريحان. :: القسم العام :: قسم الأخبار.-
انتقل الى: